أنا الورد

" الطائف مدينة الورود" هكذا سمَّاها الأمير خالد الفيصل لاشتهارها بالورد الطائفي ورائحته الفواحة الجميلة لذا حرصت مدارس الخليل بن أحمد الأهلية على الاستفادة من المعلومات التي تدور حول فوائد الورد وتوعية الطلاب بها من خلال تنفيذ زيارة ميدانية لأشهر مصانع الورد الطائفي حيث رحب مدير المصنع وفريق الإدارة بأشبال الخليل ثم قام المسؤولون بتوضيح عملية تقطير الورد ومراحل إنتاج العطور المختلفة وقد أبدى الطلاب سعادتهم بهذه الزيارة الجميلة كما أشاد مسؤول المصنع برقي أخلاق طلابنا وحسن اتباعهم للإرشادات وفي نهاية الزيارة قام الطلاب بتقديم الشكر لجميع القائمين على خطوط الإنتاج بالمصنع وإدارته .

سائلين الله دوام الأمن والاستقرار ،،،